كتاب الحمل والأمومة

كيف يحدث الحمل

سير الحيوانات المنوية للوصول إلى البويضة
سير الحيوانات المنوية للوصول إلى البويضة

يتم الحمل عند الأنثى عند تلقيح إحدى بويضاتها بواسطة حيوان منوي صحيح التكوين من بين 400 مليون خلية منوية يفرزها الذكر في المهبل .

وقد يبدو عدد الحيوانات المنوية هائلا جداً ولكن الملاين منها تموت عقب انطلاقها بسبب المناخ الحمضي في المهبل .

نقطة من المني تبدو فيها المئات من الحيوانات المنوية

نقطة من المني تبدو فيها المئات من الحيوانات المنوية

ولا يبقي منها إلا القوي الذي يمر داخل عنق الرحم ، حيث يجد المناخ المناسب رغم موت العدد الكبير أيضاً قبل وصوله إلى الرحم .

ويبلغ عدد الحيوانات المندفعة إلى الرحم بحوالي ال2000حيوان منوي , تكافح ليصل العديد منها إلى الغلاف الصلب للبويضة ولكن واحداً فقط هو الذي يخترقها وتسد المنافذ على الحوينات الباقية لتموت من الإرهاق .

صور متتابعة للحيوانات المنوية وهي تصل إلى عنق الرحم .

صور متتابعة للحيوانات المنوية وهي تصل إلى عنق الرحم .

بينما تندمج الكروموزومات في الحوين والبويضة لتبدأ اللاقحة .

وتتكون الخلية المنوية من رأس وعنق وذيل .

ويشبه الرأس شكل بيضة يبلغ قطرها حوالي 2500/1 من السم الواحد . ويشغل معظم حجمها 23 كروموزوماً . أما العنق فأقصر من الرأس ويتصل به الذنب الذي يبلغ طوله حوالي عشرة أضعاف الرأس .

البويضة يحيط بها المئات من الحيوانات المنوية

البويضة يحيط بها المئات من الحيوانات المنوية

ويتحرك الحوين المنوي بواسطة الذنب الذي يتحرك جانبياً بواسطة العنق بينما يظل الذنب جامداً إذا تم فصله عن العنق . ولا تفقد الخلية حركتها إذا قطع الرأس .

وتقطع الخلية مسافة 3سم تقريباً بحوالي ال10 دقائق .

أما البويضة التي تتلقح مع الحوين المنوي وهي التي تفرزها المرأة فهي تخرج من المبيض الذي ينتج بيضة واحدة كل شهر مند بدء الحيض عند الأنثى وحتي بلوغها سن اليأس وانقطاع الحيض .

الحيوان المنوي وقد ولج برأسه عبر فتحة في جدار البويضة ولم يبق منه خارجها الا العنق والذيل

الحيوان المنوي وقد ولج برأسه عبر فتحة في جدار البويضة ولم يبق منه خارجها الا العنق والذيل

هذا وينقطع إنتاج المبيض خلال فترة الحمل وفي بعض فترات الإرضاع الثديي . ويتبادل المبيضان عند المرأة الإنتاج فينتج أحدهما بويضة واحدة في الشهر ليخلفه الآخر في الشهر الآخر أو بعد شهور أخرى وفي حالات مرضية تسببت بإزالة أحد المبيضين يتابع المبيض الآخر الإخصاب وإنتاج البويضة كل شهر .

أما شكل البويضة فهي تشبه كرة صغيرة ذات غلاف صلب وجامد ، رقيق وشفاف ، ويضم السائل الذي تتعلق فيها حبيبات دهنية ومواد أخري بما فيها الكروموزومات ال23 التي تتحد مع كروموزومات الحوين المنوي . وهذه الكروموزومات هي التي تحمل الصفات والعلامات الوراثية المميزة .
ويبلغ حجم البويضة حوالي 80/1 من السم الواحد.

وتحتفظ البويضة بقدرتها على الإخصاب بضع ساعات . بينما تحتفظ الخلايا المنوية بقدرتها على الإخصاب لمدة 36 ساعة داخل خلايا الأنثى .

وتعتبر لحظة اندماج الكروموزومات بدء حياة بشرية جديدة . ومنذ تلك اللحظة تتحدد ثوابث لا يمكن تغيرها وهي :

صفات الطفل.

جنس الطفل (ذكر أم أنثي) .

لون الطفل وقوامة .

فصيلة دم الطفل .

قدراته العقلية والعاطفية .

عن الكاتب

محمد عامر

محمد عامر |مدير موقع " موسوعة العائلة " كاتب ومدون فلسطيني .مهتم بالتدوين الحر , كذلك برمجة وتطوير مواقع الويب وتطبيقات الهواتف الذكية.

اترك تعليقا